المشكلات التي تقابلها الحامل خلال حملها | حياة الناس

عرف الحمل بأنه تلك الفترة التي تبدأ بإخصاب البويضة من قبل الحيوان المنوي للرجل وتنتهي بالولادة، وخلال هذه الفترة والتي تمتد إلى 40 أسبوعًا أو تسعة أشهر تتطور مراحل نمو الجنين في رحم المرأة.

وتتعرض الحامل إلى الكثير من المشاكل خلال فترة حملها والسبب الرئيسي في تلك المشكلات عادة يكون بتغير الهرمون باستمرار في جسدها ويمكن أن يكون هناك أسباب أخرى مثل سوء أو نقص التغذية أو حتى اضطراب في الحالة النفسية أو نتيجة تغير الجسم بشكل مفاجئ وزيادة الوزن.

 

تعاني الكثير من النساء الحوامل من حدوث غازات وانتفاخات باستمرار كما تعاني من ثقل وتورم في قدميها ناهيكِ عن الكلف وشحوب البشرة والآلام المتعددة وقد يصل الأمر إلى الإجهاض وموت الجنين.

 

 وفي هذا الموضوع نطرح عليكِ بعض المشكلات التي تقابلها الحامل خلال حملها.

-زيادة حجم الثدي :

كلما تقدم الحمل كلما شعرت المرأة الحامل بزيادة في حجم الثدي لديها ومع اقتراب عملية الولادة يحدث تغيرًا في هرمون الجسم بالكامل مما يؤدي إلى زيادة ملحوظة في حجم الثدي تحضيرًا للرضاعة بعد الولادة، وتلك الزيادة يصطحبها في العادة آلام متعدد والشعور بالثقل والانزعاج.

-الدوار:

في الغالب تعاني معظم النساء الحوامل من الدوار ولكن لا يحدث إغماء إلا في حالات نادرة، ومن أسباب ذلك زيادة عدد الأوعية الدموية في جسم المرأة بسبب الحمل كما أن الجنين يضغط بوزنه على الأوعية الدموية التي تحيط به بداخل الأم كما أنها تتناول الطعام بكميات أكبر منا يزيد الضغط عليها.

-دوالي الساقين:

 

تتسع الأوردة الدموية القريبة من سطح الجلد في الساقين عند المرأة الحامل وذلك ما يسمى بدوالي الساقين وفي الغالب تختفي تلك الدوالي بعد الولادة، ولتجنب ظهور تلك الأوعية بنصح الأطباء بالجلوس باستمرار مع رفع القدمين بحيث يكونا في مستوى الجسم مع ضرورة تغيير أوضاع الجلوس باستمرار ، كما يمكن ارتداء جوارب مقوية بعد استشارة الطبيب.

-البواسير:

 

نسبة كبيرة من النساء الحوامل يعانين من مشكلة بالبواسير خلال فترة الحمل وتتجاوز تلك النسبة 50% من النساء، حيث يحدث التهاب في الأوردة الدموية الموجودة بمنطقة الشرج وهذا يتسبب في تورمها وانتفاخها ومن ثم تبرز للخارج مسببة البواسير، وهناك أسباب مختلفة لتلك المشكلة منها زيادة كمية الدم في جسم الأم الحامل منا يساعد على اتساع الأوردة، كما أن زيادة حجم الرحم يساعد في زيادة الضغط على أوردة منطقة الشرج، وبسبب تكرار حالات الإمساك عند الحامل تزيد حدة الآلام المصاحبة للبواسير بشكل سيئ.

-تورم اليدين والقدمين:

يرتفع مستوى هرمون الاستروجين في الدم عند المرأة الحامل خلال فترة الحمل مما يساعد على زيادة قابلة الجسم على الاحتفاظ بالسوائل في داخله مما يؤدي إلى تورم الأطراف هذا من الأمور الطبيعية التي تحدث عادة عند اغلب النساء الحوامل لهذا احرصي على التخلي عن أي خواتم ترتدينها في بداية الحمل كما يمكنكِ استشارة طبيبكِ إذا ما كان هناك حل لتخفيف هذا التورم.

 

 

اترك تعليقًا

Please log in using one of these methods to post your comment:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.